آخر الأخبار
العملية العسكرية الـ12.. دفعة من الباليستيات تدك مواقع العدو الصهيوني في أم الرشراش
الأربعاء 06 ديسمبر-كانون الأول 2023 الساعة 11 مساءً / متابعات - موقع أنصار الله :

نفذت القوات المسلحة اليمنية، اليوم الأربعاء، عملية عسكرية نوعية ضد أهداف للعدو الصهيوني في ام الرشراش ” إيلات ” وهي العملية الـ12 للقوات المسلحة نصرة للشعب الفلسطيني.

وأكدت القوات المسلحة أن القوة الصاروخية أطلقت دفعة من الصواريخ الباليستية على أهداف عسكرية للكيان الإسرائيلي في منطقة أم الرشراش جنوبي فلسطين المحتلة.

وأكدت القوات المسلحة اليمنية انها مستمرة في تنفيذ عملياتها العسكرية ضد العدو الإسرائيلي وكذلك تنفيذ قرار منع السفن الإسرائيلية من الملاحة في البحرين العربي والأحمر نصرةً للشعب الفلسطيني المظلوم وحتى يتوقف العدوان على إخوانِنا في غزة.

11 عملية ضد الكيان

وقبل هذه العملية نفذت القوات المسلحة اليمنية 11 عملية عسكرية ضد كيان العدو الصهيوني، ففي 31 أكتوبر الماضي أذاعت القوات المسلحة أولى بياناتها حيث أكدت أن القوات المسلحة قامت بإطلاقِ دفعةٍ كبيرةٍ من الصواريخِ البالستيةِ والمجنحةِ وعددٍ كبيرٍ من الطائراتِ المسيرةِ على أهدافٍ مختلفةٍ للعدوِّ الاسرائيليِّ في الأراضي المحتلةِ. وكانت هذه العمليةَ هي العمليةُ الثالثةُ نصرةً لإخوانِنا المظلومينَ في فلسطينَ.

وفي الـ19 من نوفمبر المنصرم نفذت القوات البحرية عملية نوعية تمكنت خلالها من الاستيلاء على سفينة اسرائيلية واقتيادها إلى السواحل اليمنية.. كما تمكنت القوات البحرية في الـ3 من ديسمبر الجاري من استهدافٍ سفينتينِ إسرائيليتينِ في بابِ المندب وهما سفينة “يونِتي إكسبلورر” وسفينة ” نمبر ناين”، حيثُ تم استهدافُ السفينةِ الأولى بصاروخِ بحري والسفينةِ الثانيةِ بطائرةٍ مسيرةٍ بحرية.

وفي 1 نوفمبر الماضي أطلقت القوات المسلحة اليمنية دفعة كبيرة من الطائرات المسيرة على أهداف عدة في عمق الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة وقد وصلت إلى أهدافها بفضل الله.

كما أطلقت القوات المسلحة اليمنية في 6 نوفمبر دفعة من الطائرات المسيرة على أهداف مختلفة وحساسة للعدو الإسرائيلي في الأراضي المحتلة, وكان من نتائج العملية توقف الحركة في القواعد والمطارات المستهدفة ولعدة ساعات.

أضف إلى ذلك فقد أطلقت القوات المسلحة في 9 نوفمبر الماضي دفعة من الصواريخِ الباليستيةِ على أهدافٍ مختلفةٍ وحساسةٍ للكيانِ الإسرائيليِّ جنوبيِّ الأراضي المحتلةِ منها أهدافٌ عسكريةٌٌ في منطقةِ أُمِّ الرشراشِ (ايلات) وبفضلِ اللهِ تعالى فقد حققتِ العمليةُ أهدافَها بنجاحٍ وأدتْ إلى إصاباتٍ مباشرةٍ في الأهدافِ المحددةِ رغم تكتمِ العدوِّ على ذلك.

وفي الـ14 من نوفمبر نفذت القوات المسلحة عمليتين عبر إطلاق دفعات منَ الصواريخِ الباليستيةِ على أهدافٍ مختلفةٍ للعدوِّ الإسرائيليِّ في الأراضي الفلسطينيةِ المحتلةٍ منها أهدافٌ حساسةٌ في مِنطقةِ أُمِّ الرشراشِ “إيلات”

وفي الـ22 من نوفمبر الماضي أطلقت القوة الصاروخية بالقوات المسلحة اليمنية دفعة من الصواريخ المجنحة على أهداف عسكرية مختلفة للكيان الإسرائيلي في أم الرشراش جنوبي فلسطين المحتلة.

وفيما يتعلق بالعدو الأمريكي فقد تمكنت الدفاعات الجوية اليمنية في الـ8 من نوفمبر من إسقاط طائرة أمريكية MQ9 أثناء قيامها بأعمال عدائية ورصد وتجسس في أجواء المياه الإقليمية اليمنية وضمن الدعم العسكري الأمريكي للكيان الإسرائيلي.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
اللوبي الصهيوني في بريطانيا
مواضيع مرتبطة
نحذر أمريكا من الدخول في الحرب:
وزير الدفاع : البحر الأحمر محرم على سفن الكيان الصهيوني
اليمنيون يتدفّقون لزيارة «غالاكسي»: هكذا يُتضامن مع فلسطين في الحديدة
بقرار الرد الفوري.. المقاومة اليمنية تردع العربدة الصهيوأمريكية
هنية: المقاومة ثابتة والشعب الفلسطيني صامد ومتيقن من النصر
العدوان الصهيوأمريكي على غزة في شهره الثالث.. مزيد من المجازر وعمليات القتل